تمنيت..فعشقت..فصدمت..فندمت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تمنيت..فعشقت..فصدمت..فندمت

مُساهمة  Amira في الأربعاء ديسمبر 30, 2009 5:16 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


تمنيت....فعشقت...فصدمت...فندمت

وتمنيت أن لا أعشق من جديد...

فأتأثر...فأصدق...فأثق...فأحب و أعشق...

لأصدم ثانية...و أندم من جديد...

إنني أضعف من أن أصدم من جديد...

لن يتحمل قلبي الصادق صدمتين معاً...

لقد قطعت من الحب حبائل الآمال...

لقد تمنيتها لدرجة أن قلت أن من لا يحب لا يحي...

و من لا يذق الح...ب الحقيقي...لا يذق طعم الحياة...

لكنني أخطأت..نعم أخطأت

وها أنا ذا اتعذب من طعم المرارة والندم...

ترى!!من منّا المذنب؟ ومن هو السبب؟ أتراني أنا أم هي؟!

سؤال دائم في خاطري ؟؟!

عندما أحببتها أحببتها من كل قلبي وكل جوارحي ....

وكل مشاعري وأحاسيسي بكل تفكيري .....

وكل أحلامي و أمنياتي ....

وقدمت لها حياتي وعالمي وعمري ....

بكل تواضع وكل ثقة ولم انتظر منها مقابلا لكل ذلك

سوى أن تكون صادقة في حبها تجاهي ....

سعيت لإرضائها ولإسعادها ....

و سعيت هي لجرحي وتعذيبي ....

لم أتحمل ولن أتحمل بعد ذلك ....

لم أعد أريدها لم أعد أريدني و لم أعد أريد الحب

لأنني لم أعد أثق بالحب أو بمن يعتنق الحب ..

لن أجيبها أبداً لن أجيبها وسأظل أردد وداعاً ..

وداعا وإلى الأبد وداعا لها وللحب ....

ولكل المشاعر الرقيقة والصادقةالتي شعرت بها معها

و بين ذراعيها وفي ضحكاتها وفي همساتها ....

آه لقد كذبت حين قلت أننى قادر على نسيانها ذات مره

أما الأن فإنني أشعر أن المستحيل بدأ يتحقق ....

و نسيان حبها الذي ملأ عليّ الوجود ....

فلم أعد أرى سواه و سواها صار امرا محتوما لابد منه

كم أحببتها وكم أحببت شذاها وكم خائف أنا ؟؟!

وكم أتمنى أن أحب غيرها من جديد و أنساها ..

لأنها الآن الألم و الحيرة والعذاب بالنسبة لى واخيراً

أعيش على ذكريات الحب المؤلم ....
avatar
Amira
Admin

المساهمات : 305
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
العمر : 31

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://amiracool.forumt.biz

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى